الموقع الرسمى لمدينة اوسيم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تلخيض كتاب قوة الذكاء الكلامي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 25/10/2011
العمر : 25
تعاليق : لا اله الا الله عدد ماكان وعدد مايكون وعدد الحركات والسكون

لاتكن جبانا أثبت وجودك في المنتدى
قل كلمتك

مُساهمةموضوع: تلخيض كتاب قوة الذكاء الكلامي    الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:13 am



ماذا يوجد في هذا الكتاب …؟


  • الأساليب السرية لعبقري الألفاظ ..
  • الفهم الصحيح لعقلك و عملياته و طريقة عمله و كيفية استخدام قوة العقل لزيادة قوة الكلمات
  • كيف تحسن لغة جسدك و كيف تقيمها و تعرف خباياها
  • اكتساب القدرة على الاستيعاب السريع ابتداء من الكلمات و انتهاء بالكتب الكاملة


  • ” لا يمكن للقلم أن يكون أقوى من السيف إلا إذا كان العقل الذي وراءه يعرف كيف يستخدم كل كلمة بمهارة شديدة “
  • الذكاء
    الكلامي هو : القدرة على التلاعب بالحروف الهجائية للغة ، بمعنى القدرة على
    التجميع و الدمج بين هذه الأحرف من أجل تكوين الكلمات و الجمل

  • غالبا ما يتم قياس مستوى الذكاء
    الكلامي و اللفظي من خلال حجم و مقدار الكلمات التي تستخدمها و قدرتك على
    رؤية العلاقات المختلفة التي تربط بين الكلمات
  • كلما زاد عدد الكلمات التي تستخدمها و
    كانت أكثر رقيا و تحضرا و ارتفع مستوى ذكائك اللفظي ، زاد نجاحك و زادت
    ثقتك بنفسك في حياتك بوجه عام وفي عملك و حياتك الاجتماعية و الشخصية و
    الدراسية
  • الكلمات لها قوة تأثير هائلة في التأثير و إقناع الآخرين أو سلب عقولهم و إلهامهم
  • أحد أكبر مخاوفنا كبشر عندما نعتقد أننا محدثون مملون و لا نتمتع باللباقة
  • هناك مشكلتان في اختبارات حاصل الذكاء
    التي قد اغتر بها الناس ! أولا : أنها تفترض خطأ أن معدل ذكائك لم و لن
    يتغير و هذا غير صحيح بالكلية .. و ثانيا : الاعتقاد بأن هذه الاختبارات هي
    لقياس الذكاء نفسه و أنها وضعت لذلك فقط !!
    و هذه الاختبارات تعتمد في مسائلها على
    اللغة و الرياضيات في الغالب ، ولذلك أصبحت الأنظمة التعليمية في جميع
    أنحاء العالم تهتم في المقام الأول بمناهج اللغات و الرياضيات !!

  • العقل اللاواعي يمثل 99 % من مصدر القوة في عقلك الذي يعمل دون أن تحتاج إلى أن تتحكم به
  • ركز على سماع الكلمات الجديدة و الغير مألوفة التي تمر عليك في حياتك اليومية
  • ” إن اللغة هي هبة الله التي يمنحها للعبد فور مولده “
  • أفضل متعلم عرفه العالم أجمع و هو أبرع شخص يستخدم ذكاءه اللفظي .. ألا و هو الطفل الصغير
  • هناك
    شيء واضح و لكن أحدا لم يستطع إدراكه ، ألا و هو أن الطفل الصغير الذي يولد
    في بلد ما .. قادر على التعلم بصورة تلقائية لغة هذا البلد في غضون عامين
    !! حتى لو لم يكن هذا البلد هو موطن أبيه و أمه

  • العقل مصمم خصيصا ليتعلم من تقليد أفضل ما يراه حوله .. كما الطفل الصغير
    و اعتقادنا بأن التقليد هو نوع من الغش ، كان من أحد أهم أسباب تخلفنا و تأخرنا و ضعف قدراتنا الذكائية و العقلية

  • في عالمنا اليوم ، ليس هناك شيء يستحيل تحقيقه على أرض الواقع
  • كل
    الأطفال الصغار مولعون باللعب و خاصة اللعب بالألفاظ .. فهم يحرفون الكلمات
    و يتعمدون نطقها بطرية غير صحيحة حتى تبدو مسلية و مضحكة لهم

  • ينمو الذكاء الكلامي عن طريق استخدام مبدأ اللعب و هو أحد أهم مباديء العقل المهمة
  • اللحظة
    التي يبدأ فيها الطفل بطرح السؤال الثاني و محاولة معرفته للخطوة التالية ،
    هي اللحظة ذاتها التي تكون فيها كل حواسه مفتوحة و كل طاقاته موجهة نحو
    الوصول إلى معرفة هذه الإجابة

  • الطفل الصغير يعرف أن الوقوع في الخطأ و التعرض للتجارب الفاشلة هو أسرع و أقصر الطرق لزيادة سرعة التعلم
  • إن لم تكن تقع في الأخطاء فهذا يعني أنك لم تحاول .. و إن لم تحاول فلن تستطيع التعلم على الإطلاق
  • الطفل يجعل من كل خطأ يقع فيه منصة ينطلق منها للخطوة التالية .. فالمسألة بالنسبة له عبارة عن لعبة !!
  • ابدأ
    دائما بالإجابة عن الأسئلة الأكثر سهولة ، بغض النظر عن موقعها في الترتيب
    أو في القائمة التي أمامك !! لأن إجابتك لها سوف تمنحك شعورا بأنك استطعت
    تحقيق شي و سيدرك عقلك اللاواعي بأنك الآن تحتاج لجهد أكبر للخطوات التالية
    .. و قبل ذلك فهي سترسخ في عقلك مبدأ ( النجاح يولد نجاح )

  • قم بتقليد أفضل من تقابله
  • تعد قطع الحروف الممغنطة التي توضع على الثلاجة من أفضل الأساليب إمتاعا في اكتشاف و ابتكار كلمات و معان جديدة غير مألوفة
  • بالنسبة
    للكثيرين ، مواجهة الجهل بالأمور تعتبر شيئا محرجا للغاية و هذا ما ينتج
    عنه التخلف و التأخر !! فبمكوثنا في دائرة المعرفة الخاصة بنا و تجنب
    الدخول إلى المناطق المجهولة ، مالذي سنتعلمه حينها ؟؟

  • الطفل الصغير يحب عدم معرفته لشيء !! لأن الجهل بالأشياء يفتح الباب أمام فرص لا نهائية لتعلم أشياء جديدة و ممتعه
  • قال تعالى (( إنما يخشى اللهَ من عبده العلماء )) فكلما زادت معرفتنا بالأشياء زاد علمنا بأن هناك الكثير الذي نجهله
  • العقل يتغذى على أربعة أشياء .. المعلومات و الغذاء و الأكسجين و الحب !
  • تعلم استخدام الألفاظ ببراعة من الطفل الصغير
  • الأطفال الذين يتلقون دروسا في الموسيقى يكبرون و لديهم ذاكرة أفضل في الاستيعاب للكلمات
  • بعد دراسة أجريت .. كيف تحكم على ذكاء الأشخاص الغرباء ؟
    العوامل التي تدل على دنو مستوى الذكاء الكلامي .. التلعثم في الحديث ،
    استخدام لغة دارجة في الحديث ، الهمهمة ، و التحدث بصوت عال
    العوامل التي تدل على علو مستوى الذكاء الكلامي .. أسلوب سهل الفهم ، استخدام العديد من الألفاظ أو التحدث بطلاقة و سرعة

  • الأطفال
    الصغر و خاصة عندما يطلب منهم تهجي كلمة ، ينظرون بعيدا !! و هذا لا يعني
    انشغالهم بشيء آخر و إنما ليبدأ العقل بتخيل الكلمة !!

  • يمكن
    لكلمة واحدة أن تكون أداة لفك الشفرات التي سوف تحفز من نشاط ذاكرتك و
    تجعلك قادرا على الربط بين الكلمات و التعاقب فيما بينها بصورة محكمة

  • الكلمات
    التي تتشابه أصواتها و نطقها مع الأشياء التي تصفها تضيف قوة موسيقية و
    جمالا للألفاظ التي نتعلمها و ترفع من قدرتنا على التواصل

  • تحسن الذكاء اللفظي له تأثير كبير و فعال في النجاح و التفوق في جميع النواحي الدراسية
  • إن كلمة
    أو عبارة بمفردها يمكن أن تضاعف من مبيعات سلعة أو تصلح علاقة ممزقة أو
    تكون سببا في إحياء أمة أو تخليد اسم أو حتى تغيير مجرى التاريخ

  • أغمض
    عينيك و أنت تحاول الحل !! فعندما تكون عيناك مغمضتين ، لا يكون العقل في
    حاجة للتعامل مع المعلومات البصرية التي يتلقاها و عيناك مفتوحتان و لذلك
    ينصب تركيز عقلك إلى الإجابة الصحيحة بسرعة كبيرة و تظهر على شاشتك
    الداخلية

  • ثبت بعد الدراسة أنه أثناء فترة التعلم سوف تتذكر الأشياء التالية بصورة أكبر ..
    بداية فترة التعلم
    نهاية فترة التعلم
    أي شيء قد علق في مخيلتك
    أي شيء استطعت أن تربط بينه و بين شيء آخر

  • الجزء المخصص للكلمات هو الجزء الأيسر من المخ ! و مع ذلك ، فإن الكلمات تتواجد في كل مكان داخل المخ !؟
    ذلك لأن الكلمات ليست مجرد كلمات فقط !! بل إن كل كلمة هي معنى و إيحاء و خيال و لون و إيقاع و مكان … و هذه الأشياء تعد جزء لا يتجزأ من المعنى الكامل للكلمة !!

  • فكرة
    خرائط العقل الأساسية تقوم على حقيقة أن كل كلمة أو صورة يمكن أن تتم
    كتبتها في منتصف أي صفحة ، يمكن أن تخرج منها فروع تمثل معاني متعددة لا
    نهائية

  • أغلب
    الخلافات و الجدالات و النقاشات و اختلاف وجهات النظر تصب في كون كلا
    الطرفين لديه تفسيرات و معاني مختلفة للكلمات التي يتحاور بها هو أو الشخص
    المقابل !! و بالنظر المنصف للأمور ستجد أن كلا الطرفين لديه وجهة نظر
    صحيحة !!

  • الأمر الذي يدل على ضعف الذكاء اللفظي لدى الكثيرين اعتقاد أنني أنا وحدي من يمتلك الحقيقة المطلقة !!

_________________
لاتكن جبانا أثبت وجودك في المنتدى
قل كلمتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awseemvb.all-up.com
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 25/10/2011
العمر : 25
تعاليق : لا اله الا الله عدد ماكان وعدد مايكون وعدد الحركات والسكون

لاتكن جبانا أثبت وجودك في المنتدى
قل كلمتك

مُساهمةموضوع: رد: تلخيض كتاب قوة الذكاء الكلامي    الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:14 am



  • يقول
    مبدأ ( فون ريستورف ) : إن أي شيء غير مألوف أو مبهم أو مضحك يتم استرجاعه
    بسهولة بواسطة العقل أكثر من الأشياء الأخرى التي تبدو عادية مملة !!

  • تخيل الكلمات بالألوان .. لون مخيلتك و لا تتخيلها باللون الأبيض و الأسود !!
  • التحريك
    بالأيدي أثناء التحدث هو أسلوب للتواصل مع من يستمعون و ليس مع من يبصرون
    فقط !! و قبل ذلك هو أسلوب للتواصل مع أنفسنا نحن !!

  • تزيد قدرة الذكاء الكلامي عندما يكون هناك تناغم بين لغة الجسد و الصوت الكلمات
  • 99 % من
    الناس يحصل معهم ذلك !! وهي أن تشعر بالإجابة و أن موقن بأنك تعرفها و تحس
    بالكلمة على طرف لسانك لكنك لا تستطيع النطق بها !! لأنها باختصار ليست في
    مقدمة عقلك !!

  • أثبتت الدراسات أنه بابتسامك ، يسارع الناس للابتسام لك !!
    و الأهم من ذلك أنه عندما تبتسم ، يقوم الجسم بإفراز مواد كيميائية
    إيجابية و يكون في حالة اتزان تام مما يؤدي إلى اتخاذ مواقف ايجابية !!

  • حاول العثور على التوافق و عدم التوافق بين كلماتك و لغة جسدك و بين كلمات و لغة جسد الآخرين !!
  • معرفة جسدك المنطقية الخارقة هي أن تسأل نفسك فور مقابلتك لشخص جديد : هل أشعر بأنني أحب هذا الشخص من أول وهلة ؟
    إذا كانت إجابتك بـ لا .. فعليك أن ترجع لتحري لغة الجسد و الألفاظ و
    ابحث عن السبب وراء النتيجة التي استخلصها عقلك بهذه السرعة و البراعة

  • بعض الناس كثيرا ما يتحدثون لأنفسهم أو يغنون و هم يمرون بجانبك بسياراتهم !!
    ذلك أشبه بالقيام ببعض التمرينات الإحمائية لجسدك ، فهي تزيد من قوة و سعة و عمق أداتك و كذلك هي تعتبر شيئا مسليا

  • القيام
    بعرض تقديمي و التحدث أمام الجمهور هو مصدر الخوف الأول على مستوى العالم !
    لأن افتقادك للثقة في ذكائك الكلامي و ارتفاع احتمالية أن التحدث أمام
    الجميع سوف يعرض ذكاءك الكلامي المنخفض للعيان يعد سببا وجيها للشعور
    بالخوف

  • من المهم أن تعلم متى و كيف يمكن أن تتحدث ، و الأهم أن تعلم متى و كيف يمكن أن تتوقف عن الحديث !!
  • الأشخاص
    في غرفة الانتظار في المستشفى تختلف قراءات ضغط الدم لديهم !! فمن يشغلون
    أوقات الانتظار بالقراءة أقل توترا و ضغطا من أولئك الذين يجلسون لا يفعلون
    شيئا !! بينما من يشغلون أوقاتهم بالحديث ، فقد ارتفعت قراءاتهم ارتفاعا
    حادا !!

  • أسلوب السرد و القص يخاطب جميع العناصر المتعلقة بذاكرتنا و يخاطب الحاسة الإبداعية
  • من أجل أن تصبح متحدثا بارعا و من أجل أن تستطيع التعبير عن ذكائك الكلامي ، كل ما عليك فعله هو أن تصبح نفسك !
  • إن
    طبيعة صوتك تحتاج إلى أن تستغل كل طبقاتها و بالأخص الطبقات العالية ! و
    لهذا عمل المجتمع على تخصيص مناسبات بعينها و أنشطة لا يسمح فيها برفع
    الصوت فحسب بل يشجع على ذلك

  • كل منا
    تعرض و لو بنسب متفاوتة لعملية التلعثم في الحديث ! وهي أن فمنا يتأهب
    للحديث قبل أن يستوعب عقلنا ذلك !! مما يؤدي إلى التلعثم و خروج ما قد لا
    تحمد عقباه ..

  • الأشخاص
    ذو الذكاء اللفظي المنخفض يسارعون بقراءة الكتب من البداية للنهاية ..
    بينما أصحاب الذكاء اللفظي المرتفع يقومون بالتصفح و قراءة الفهرس و
    العناوين الفرعية و الصور و التوصيات قبل ذلك !! و ذلك يساعدهم في معرفة
    ماهية المعلومات التي سيتلقونها و يهيؤون عقلولهم لها و بالتالي يسهل
    استيعابها

  • الأشخاص
    ذو الذكاء اللفظي المنخفض يعتقدون أنهم سيفهمون و يستوعبون أكثر إذا ما
    قاموا بقراءة كلمة كلمة ببطء و بهدوء … تخيل أن شخصا يقص عليك قصصا بهذا
    الطريقة ؟؟ هل ستستوعب ؟؟ أم ستشعر بالملل ؟؟

  • أحرص على قراءة أهم جزء في الكتاب قبل الشروع فيه .. اقرأ الفهرس !! فهو عبارة عن ملخص لما يحتويه الكتاب ..

  • يجعل
    الكثيرون حجرات دراستهم كأنها زنزانة !! فهي مرتبة بشكل غريب ، و لا تحتوي
    على ملصقات أو صور ، و مكاتبهم نظيفة و مرتبة و خالية من أي جمال … و ذلك
    أن فكرة الدراسة أصبحت مقترنة بالعذاب و الجهد و العناء و الملل !!

    يجب أن تكون حجرة المذاكرة لعبة للكلمات و الألوان ، و لتكن في مكان يحبه عقلك و تزيد من إنتاجيته !!

  • ” أعلم أنك تعتقد أنك تفهم ما تظن أنني قلته ، و لكنني لست واثقا من أنك تدرك أن ما سمعته مني ليس هو ما أعنيه “
  • إعطاء التوجيهات الدقيقة الغنية بالوصف البصري تعبر عن ارتفاع مستوى ذكاء الشخص اللفظي و ثراءه
  • الناس يحكمون على ذكائك بشكل أدق عندما يستمعون إليك فقط !!
  • أينما
    واتتك الفرصة لإعطاء أحدهم بعض النصائح و التوجيهات انتهزها على الفور !
    فبهذا ستنمي خيالك و ستزيد من وضوح و تركيز كلماتك و ستنمي أيضا من قدرتك
    على توصيل أية رسالة لأي شخص و سوف تقوم بإرشاد الآخرين و إرشاد عقلك نفسه
    ..

  • ” إن المعرفة لا تزود بالقوة إلا إذا تم تنظيمها جيدا “
  • حس
    الدعابة يمثل جزء كبيرا من الإبداع !! فالممثلون الكوميديون ذكاؤهم اللفظي
    مرتفع بدرجة هائلة و بالتالي سيكون ذكاؤهم الإبداعي في نفس هذا المستوى
    المرتفع

  • أعد ترتيب الكلمات المبعثرة داخل عقلك !! لأن ترتيبها داخل العقل أصعب من كتابتها على الورق !!

_________________
لاتكن جبانا أثبت وجودك في المنتدى
قل كلمتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awseemvb.all-up.com
 
تلخيض كتاب قوة الذكاء الكلامي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الموقع الرسمى لمدينة اوسيم :: اسلاميات ومعلاجة النفس-
انتقل الى: